متجر سوق الكتبيين
الرئيسية   |   منتديات سوق الكتبيين   |   الكتب المضافة حديثا   |   تابعنا على قوقل بلس   |   وعلى تويتر   |   اتصل بنا   |   خريطة الموقع



 
 
الرئيسية القائمة الرئيسية حسابي عرض العربة

 




    

نشوار المحاضرة وأخبار المذاكرة للتنوخي

neshwaar8.jpg
    
نشوار المحاضرة وأخبار المذاكرة للتنوخي
*****

السعر: ر.س200.00

الكمية

للشراء سجل     
 

عنوان الكتاب : نشوار المحاضرة وأخبار المذاكرة

تأليف : أبي علي المحسن بن علي التنوخي (ت 384 هـ)

تحقيق : عبود الشالجي

الطبعة : الثانية 1995

عدد الأجزاء : 8

الناشر : دار صادر

من نوادر كتب الأخبار والأسمار العربية في سياقها ومراميها، قضى التنوخي في تأليفه عشرين عاماً، وأخرجه في أحد عشر مجلداً، واشترط على نفسه فيه ألا يضمنه شيئاً نقله من كتاب، وعرّفه بأنه كتاب يشتمل على ما تناثر من أفواه الرجال، وما دار بينهم في المجالس، لذلك سماه نشوار المحاضرة، لأن النشوار: ما يظهر من كلام حسن، يقال: إن لفلان نشواراً حسناً، أي كلاماً حسناً. وذكر عن سبب تأليفه أنه اجتمع قديماً مع مشايخ قد عرفوا أخبار الدول وشاهدوا كل غريب وعجيب، وكانوا يوردون كل فن من تلك الفنون فيحفظ ذلك ويتمثل به، فلما تطاولت السنون ومات أكثرهم، خشي أن يضيع هذا الجنس، فأثبته في هذا الكتاب. كان التنوخي من ندماء الوزير المهلبي، فأثبت في النشوار قصصاً عدة عن مكارمه وشرف طباعه، ولما كانت فتنة ابن بقية سنة 363 هرب إلى عضد الدولة فقلده القضاء، وأقطعه بلاد أبي تغلب ابن حمدان. وكان قد بدأ بجمع الكتاب سنة 360هـ ثم اقتطع منه سنة 373 مجموعة من القصص، تتعلق بمن ابتلي بمحنة ثم سري عنه، وضمها إلى قصص أخرى نقلها من الكتب، وسماها (الفرج بعد الشدة). واستخرج المرحوم أحمد تيمور باشا ما ورد في فصول الكتاب من الألفاظ الفارسية والعجمية، وشرحها، ونشر بحثه هذا في مجلة المجمع العربي بدمشق (سنة 1922م ص289). لم تصلنا نسخة كاملة لأجزاء الكتاب، وتشتمل النسخ المخطوطة المختلفة لكتاب النشوار على الأجزاء (1 _ 2 _ 8 ) إضافة إلى 129 ورقة من جزء غير معين، و180 ورقة من كتاب نشوان المحاضرة لسبط ابن الجوزي (ونشوان: فيها بالنون) ويشتمل النشوان على أقاصيص وحكايات على غرار النشوار، وقع فيها محقق النشوار على بعض حكايات النشوار الضائعة، وتمكن محقق النشوار الأستاذ عبود الشالجي أن يجمع زهاء أربعة مجلدات من نصوص نشوار المحاضرة الضائعة، وذلك بالرجوع إلى المصادر التي نقلت عن النشوار، وهو عمل شاق لم يسبقه إليه أحد، وقد زاغ نظره كما زاغ نظر الزركلي وهو ينقل من (وفيات الأعيان) فنقل منه أن صاحب النشوار هو المخاطب بقصيدة أبي العلاء (هات الحديث عن الزوراء أو هيتا) والصحيح أن المخاطب بذلك أبو القاسم ابن صاحب النشوار. وللأستاذ بدري محمد فهد (القاضي التنوخي وكتابه النشوار) بغداد 1386هـ . نقلا عن الوراق .


الزبائن الذين اشتروا هذا الكتاب اشتروا أيضاً

IMG_????????_??????.jpg
السعر: ر.س180.00

٢٠١٠٠٢١٥٠٨٩.jpg
السعر: ر.س185.00

2133.jpg
السعر: ر.س130.00

rihanh2.jpg
السعر: ر.س70.00

aklaaq1.jpg
السعر: ر.س55.00

595070470.jpg
السعر: ر.س320.00

altzkri.jpg
السعر: ر.س350.00

sefr-alsa3aadh3.jpg
السعر: ر.س110.00

al3in.jpg
السعر: ر.س200.00

nafh-altiib8.jpg
السعر: ر.س240.00

كتب ذات علاقة
alfarj.jpg
الفرج بعد الشدة للتنوخي
السعر: ر.س125.00



تعليقات العملاء


لا يوجد تعليقات
 


   اضافة تعليق جديد

اسم المستخدم : 
التقييم: 
رسالتك: 
 
 ارســــال 

إرسال إلى صديق
اسم صديقك :  
بريد صديقك الإلكتروني: *
اسم المستخدم :  
الايميل :  
رسالتك: *
   
 ارســـال 

    






 

 
الرئيسية   |   منتديات سوق الكتبيين  |   الكتب المضافة حديثا  |   تابعنا على قوقل بلس  |   وعلى تويتر  |   اتصل بنا  |   خريطة الموقع