فتح الغفور بشرح منظومة القبور

٤٥ ر.س

عنوان الكتاب : فتح الغفور بشرح منظومة القبور

تأليف : شهاب الدين أحمد بن خليل بن إبراهيم السبكي الشافعي (ت 1032 هـ)

تحقيق وتعليق : قصي الحلاق

الطبعة : الأولى 1442 هـ

عدد الأجزاء : 1

عدد الصفحات : 448

الناشر : دار المنهاج بجدة

«منظومة القبور» أو «التثبيت عند التبييت» هي أرجوزة الإمام السيوطي - رحمه الله تعالى - المؤلَّفة في أحوال الموتى في القبور، وهي أصل هذا الكتاب المبارك الذي جاء شرحاً عليها.

أما المنظومة.. فهي درَّة نفيسة في موضوعها، تناول فيها الإمام السيوطي أموراً متعلقة بالموت؛ هي: (وجوبُ الإيمان بسؤال القبر، وحكمتُه، وأمرُ النبي صلى الله عليه وسلم بتعلُّم الجواب، وأمرُه صلى الله عليه وسلم بتلقين الميت بعد دفنه، واختصاصُ هذه الأمة بالسؤال، وسؤالُ من لم يُدفن والمصلوبِ ومن تفرقت أجزاؤه ومن أكلته السباع ومن جُعل بتابوت كي يُنقل والغريق، ومن خُصَّ بعدم السؤال، وسؤالُ الكافرِ وأطفالِ المشركين، واسمُ الملَكَين وصفتُهما وكيفيةُ السؤال، وذكرُ المَلَك الثالث والرابع، وتكريرُ السؤال سبعة أيام).

وأما الشرح.. فقد جاء شرحاً ممزوجاً بالمنظومة، أظهر محاسنها، وبيَّن نفائسها، مع إشباع الكلام فيما يُحتاج إليه؛ فهو شرح منيف، أوضح فيه الشارح المشْكِل، وفصَّل المجمل، وكشف القناع عن جواهرها، وأبرز ما خفي من المخبَّآت، مبتعداً عن الإطناب الممل، والإيجاز المخل.

فالكتاب تنبيه للغافلين، وتذكير للناسين، وجواب للحائرين السائلين؛ الذين يحبُّون أن يعرفوا: ما سيُفعل بهم بعد الموت، وعمَّ سيُسألون، وبماذا يُجيبون؟


  • ٤٥ ر.س

ربما تعجبك