المعجم الجامع في المصطلحات الأيوبية والمملوكية والعثمانية ذات الأصول العربية والفارسية والتركية

٤٩٫٥٠ ر.س

عنوان الكتاب : المعجم الجامع في المصطلحات الأيوبية والمملوكية والعثمانية ذات الأصول العربية والفارسية والتركية

المصطلحات الإدارية والعسكرية والسياسية والإقتصادية والاجتماعية والعائلية

تأليف : د. حسان حلاق ، د. عباس صباغ

الطبعة : الأولى 1999 م

عدد الأجزاء : 1

عدد الصفحات : 246

الناشر : دار العلم للملايين

 

تختلط الأمم، عبر تاريخها، بعضها ببعض، سواء بتعاقب الدول أم بالهجرات والتحركات البشرية لدوافع شتى، فتترك مفردات تضاف إلى مفردات اللغة التي يتحدث بها أهل البلاد. وقد حفلت العربية بمفردات أجنبية عربت عبر الزمن، وفي العصرين المملوكي والعثماني أضيفت إليها مفردات اختلطت بالمفردات التي سبقتها من لاتينية وسريانية ويونانية وفارسية وعبرية ومغولية، وأضيف إليها كذلك مفردات أوروبية وإسبانية وفرنسية وإيطالية.
قد تستوقف أمثال هذه المفردات الباحثين والمؤرخين والقراء فيصعب عليهم الإهتداء بسهولة إلى معانيها وأصولها، ويستغرقهم ذلك وقتا وتعداد مصادر ومراجع، قد تكون متوفرة لديهم، فيعثرون على معناها مبتسرا هنا، وأصلها مرموزا إليه هناك، وقد لا يكون ذلك كافيا شافيا.
لذا وضع المؤلفان المعجم وضمناه كنى وألقابا مازالت بعض العائلات في مصر وبلاد الشام تحملها، هي في الأصل من المصطلحات تاريخ الدولتين فيما يتعلق بالمناصب الإدارية والعسكرية والسياسية والإجتماعية، إضافة إلى مصطلحات عربية أهملت لزوال سبب وجودها، لكنها مازالت، في مصادر، تشكل لغزا لقرائها.
من هنا يعد هذا الكتاب مرجعا للمؤرخ والباحث، ومشعلا يسلط الضوء على مفردات على ألسنتنا تختصر حقبة من تاريخنا، مازالت تتفاعل في تعابير وتتداول في لغتنا .

  • ٤٩٫٥٠ ر.س

ربما تعجبك