الظاهرية والمالكية وأثرهما فى المغرب والأندلس فى عصر الموحدين

٧١٫٥٠ ر.س

عنوان الكتاب : الظاهرية والمالكية وأثرهما فى المغرب والأندلس فى عصر الموحدين (رسالة دكتوراه)

تأليف : د. عبدالباقي السيد عبدالهادي

الطبعة : الأولى ، 2014 م

عدد الأجزاء : 1

عدد الصفحات : 651

الناشر : دار الآفاق العربية

 

تمثل ظاهرية الدولة الموحدية أمرا معضلا بين القدامى والمحدثين من المؤرخين ، ومن ثم جاء هذا الكتاب ليؤكد بما لا يدع مجالا للشك ظاهرية هذه الدولة من خلال العديد من أقوال فقهاء ومؤرخى المالكية أنفسهم كابن الأحمر والبرزالى والشاطبى والونشريسى .

يتضمن هذا الكتاب تمهيدا وأربعة فصول يحتوى التمهـيد على عرض موجز لأحوال المالكية والظاهرية قبل عصر الموحدين ويوضح الفصل الأول " أثرالمالكية والظاهرية فى الأوضاع السياسية" فى حين يجلى الفصل الثانى "موقف المالكية والظاهرية من الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية" ويختص الفصل الثالث بإظهار "أثر المالكية والظاهرية فى الحياة العلمية والفكرية" ويبين الفصل الرابع "موقف المالكية والظاهرية من الفرق الإسلامية والطرق الصوفية وأهل الذمة" .

أكد الكتاب بما لا يدع مجالا للشك أن صراعا سياسيا وقع بين المالكية والظاهرية فى عهد الموحدين بسبب محاولة التمكين للمنهج الظاهرى وانتهى الأمر بالتفوق للمنهج الظاهرى.

كما رسم الكتاب صورة واضحة لتأثيرات الظاهرية فى المجتمع ، وأكد على أن الموحدين نهجوا المنهج الظاهرى فى الجانب الاقتصادى كذلك حيث تبنوا اقوال الظاهرية فى كراء الارض ، وإحياء الموات، والفلاحة ، وفى السَكة . كما أنهم نهجوا النهج الظاهرى أيضا فى المجال الاجتماعى لا سيما ما يخص العبيد من حقوق وواجبات ، فضلا عن المرأة ودورها .

وأخيرا أكد الكتاب على أن مشروع ابن حزم النهضوى -السياسى والاقتصادى والاجتماعى والفكرى – الذى كان يصبو إلي تحقيقه ، قد تحقق فى عهد الموحدين عمليا. المؤلف

  • ٧١٫٥٠ ر.س

منتجات ربما تعجبك