حديقة الأفراح لإزاحة الأتراح

٦٠٫٥٠ ر.س

عنوان الكتاب : حديقة الأفراح لإزاحة الأتراح

المؤلف : أحمد بن محمد بن علي بن إبراهيم الشرواني اليمني (ت 1256 هـ)

تحقيق : اللجنة العلمية بمركز دار المنهاج للدراسات والتحقيق العلمي

الطبعة : الأولى ، 1439 هـ

عدد الأجزاء : 1

عدد الصفحات : 628

الناشر : دار المنهاج بجدة

يطبع وينشر لأول مرة محققاًعنوان يشي بمضمونه، كالمسك ينبيك عن حامله، ويأخذ بيدك وبلُبِّك لتنتقل بين رياحينه وأزاهيره، وكأنك في روضة غناء، ملأ عبقها الأرجاء، وفاح شذاها في الفضاء.فنُّ الأدب روض عذب مونقٌ أريض، وعبابٌ زاخر يفيض باللآلي المثمنة ولا يغيض، وسماء شموسها بدائع لا ينوبها كسوف، وأقمارها روائع لا يلمُّ بها خسوف، بروجها لكواكب المحاسن منازل، وغمائمها هتَّانة بوابل المعروف لكل سائل.فطوبى لمن كرع من معينه، واستروح ربا رياحينه وأزاهيره، وذاق ثمرات الحبور من حدائق مقاماته، واحتسى كؤوس لذات اللطائف من حاناته، واهتدى بأنوار أنجمه الهادية لمن ضل عن منهج المعارف، وظفر بكنوزه المخفية عن الجاهل بقدره لا عن العارف، وسرح نظره فيما اشتمل عليه هذا الكتاب النفيس، الذي هو طرفةٌ للأديب ونزهةٌ للجليس.كتاب جمع فيه ما باهر الزهر من فرائده بنظامه البديع، ونثر فيه من الظرائف ما أزرت أنواره بأنوار الربيع، يستغني به المجد لتحصيل ما يسر من سلافة العصر، عن قلائد العقيان ودمية القصر؛ فخرائد مغانيه متحليات بجواهر البيان، الفائقة على عقود الجمان، فما «ريحانة الألبا» وزهرة الحياة الدنيا؛ إذا فاح من أردانهنَّ نفح الطيب، وتلألأت أضواء وجوههن التي هي منية اللبيب؟!وجوهٌ لا تزال تضيء حُسناًلمثل جمالها خُلق الغرامُتجد في طياته اللطائف، ونوادر النكات والظرائف، انتخبه مؤلفه رحمه الله تعالى من نفائس مجامع الأدب، يميس على أترابه بالطراز المنقوش ومروج الذهب.فهاك أيها اللبيب كتاباً حسن الترتيب، يسرك بما احتوى عليه من النثار والنظام، ويفيدك بما يغنيك عن «يتيمة الدهر» و«ذخيرة الفاضل ابن بسَّام».قسمه مؤلفه رحمه الله تعالى ورتبه على ستة أبواب؛ فذكر لنا لطائف لطفاء اليمن الميمون والحرمين الشريفين، وظرائف بلغاء مصر والشام والعراق، وحكايات نبهاء المغرب والروم، وطرائف أذكياء البحرين وعمان، وأدباء الهند وغيرها من البلدان، وحكايات يزول بذكرها كل غم وهم من الأحزان، وليس الخبر كالعيان، فإليكم عقود المرجان، والله ينفع كل مطلع عليه.والحمد لله ربّ العالمين

  • ٦٠٫٥٠ ر.س

ربما تعجبك